صدر عن دار الفارابي في بيروت – لبنان كتاب للإعلامية اللبنانية أوغاريت دندش، بعنوان “10 كيلومترات… من الأرض”. يتناول الحرب السورية، من خلال توثيقها لها ضمن برنامج “من الأرض”.

تبدأ الكاتبة بسرد النقطة الأولى على الحدود اللبنانية – السورية، في منطقة المصنع، 10 كيلومترات تقريبا، هي الحد الفاصل بين الأمن اللبناني والأمن السوري، وتذكر الكاتبة أهمية الانتماء إلى هذه الأرض والإيمان بها.

وتؤكد الكاتبة في مقدمة كتابها، على انتماءها لكلا البلدين، وتتغنى بحبها للعاصمتين الأجمل “بيروت ودمشق”، من خلال روابط كثيرة، فكل الأماكن الأخرى “هناك”، إلا في دمشق، “أنا هنا”.

وتشير إلى عمق الرابط الذي يربط الإنسان بالأرض، كعهدٍ أبدي لا يسقط مع مرور الزمن، ففي سوريا تذكر الكاتبة انها أنجبت طفلها ودفنت صديقتها، فقطعت الوعد ألا تتركها وحيدة، وأخذت وعدا منها أن تعود كما كانت وتكتم غيظها ووجعها.

وتقول الكاتبة، في هذه الأرض أصبح للموت والحياة طعم آخر، فأينما دفنت ستكون أرضها “سوريا”.