شارك الخبر

صدر عن دار دلمون للنشر والتوزيع دمشق – سوريا، كتاب للإعلامي السوري، حيدر مصطفى، بعنوان “شاهد عيان”.

يوثق الكاتب في مؤلفه حقائق من فصول الحرب السورية، في زمن كثر فيه المزورون للحقائق، من موقع أن كل سوري مسؤول أمام نفسه وأمام الوطن عن قول الحقيقة وتقديمها وإيصالها لكل من ضللته وسائل الإعلام والأطراف الدولية التي حاولت تدمير سوريا.

يعتبر هذا المؤلف، بحسب الكاتب، شهادة ووثيقة حية، شهد فيها على أن ما حصل في سوريا لم يكن سوى حرب قذرة سميت زوراً “ثورة”.

ويعتبر الكاتب أن محاولته هذه هدفها إيصال الصورة كما شاهدها بعينه كمراسل صحافي ميداني، متمنياً أن يكتب كل سوري قصته مع الحرب التي عاشها لإيصال صورة تكون أكثر كمالاً وأقرب للحقيقة.


شارك الخبر
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •