شارك الخبر

إنّ العالم الذي نعرفه – من خلال التجربة الشخصية – هو عالم دائم التغير والتحول، أي أنه خالٍ كليّاً من الدوام والثبات المطلق، حيث تشكل الحوادث غير المتوقعة أو الصدف جزءاً لا يتجزأ من الحياة التي نعيش، بما يعني أن العمليات الاجتماعية والسلوكية وحتى القوانين الطبيعية هي مجرد احتمالات، وليست حقيقة مُطلقة لا تحتمل أية استثناءات أو تغيّرات مفاجئة.

والبراغماتيون لا يعترفون بوجود أنظمة ديمقراطية مثالية، إلا أنهم في الواقع ينادون بإيديولوجية مثالية مستترة قائمة على الحرية المطلقة، ومعاداة كل النظريات الشمولية وأولها الماركسية، كما تُشجع فكرة العالم المنفتح والمتغير على حرية الإنسان في العمل الإيجابي في هذا العالم، وبذلك نجد البراغماتية تدعم فكرة أنّ الفلسفة لا ينبغي أن تكون عبارة عن نظريات ومفاهيم مجردة بل أيضاً يعدّ التطبيق العملي ضرورياً وأساسياً.

بالتالي، إن البراغماتية اسم مشتق من اللفظ اليوناني “براغما” ومعناه العمل، وهي مذهب فلسفي – سياسي يعتبر نجاح العمل المعيار الوحيد للحقيقة، فالسياسي البراغماتي يدعّي دائماً بأنه يتصرف ويعمل من خلال النظر إلى النتائج العملية المثمرة التي قد يؤدي إليها قراره، وهو لا يتخذ قراره بوحي من فكرة مسبقة أو إيديولوجية سياسية محددة، وإنما من خلال النتيجة المتوقعة لعمل.

تقول البراغماتية أن تلبية احتياجات البشر تعتبر ضرورية وأساسية أكثر من مفاهيم الحقيقة والمعرفة، بالإضافة إلى مجموعة من المبادئ الأخرى مثل أنها تتخذ من المشاكل حافزاً للوصول إلى الحقيقة، تؤكد على مبدأ المنفعة. كما تُعارض البراغماتية المُثل والقيم المُطلقة التي دعا إليها المثاليون، إلى جانب التركيز على أهمية قوة الإنسان وتدعو إلى تطوير القيم الاجتماعية والديمقراطية، وتعطي الكثير من الأهمية للتعلم القائم على النشاط، كما تؤمن بالتعددية وتُعارض العادات والتقاليد الاجتماعية.

نشأت الفلسفة البراغماتية في الولايات المتحدة خلال الربع الأخير من القرن الـ 19، وتفضل أولوية العمل على المراقبة وأولوية التجربة على المبادئ والأفكار النظرية، وتضمّ أولئك الذين يعتقدون أنّ صحة مسألة ما أو مذهب معينٍ يعتمد على إمكانية تطبيقه عملياً، وأن الأفكار غير العملية مرفوضة بالنسبة إليهم.

ومن أهم رواد البراغماتية، ويليام جيمس، شارل ساندرز بيرس، جورج هربرت ميد، جون ديوي، ويلارد فان أورمان، كلارنس إرفينغ لويس.

مصدر الصورة: Winter Design.

موضوع ذا صلة: البراغماتية فلسفة متشددة.. العمل معيارها

موضوع ذا صلة: الإيديولوجيا وتأثيرها على الإنسان والمجتمع

عبد العزيز بدر القطان

مستشار قانوني – الكويت


شارك الخبر
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •